موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

لبنان يشتعل غضباً بعد اعدام الجندي عباس مدلج

شهدت عدد من المناطق اللبنانية، مساء امس، قطعا للطرقات استمر حتى ساعات الفجر الاولى، احتجاجاً على عملية “ذبح” الجندي اللبناني عباس مدلج على يد “داعش”.

وأفادت غرفة التحكم المروري، عن قطع طريق المطار القديمة في محلة الكوكودي، وكذلك طريق الشويفات باتجاه خلدة، احتجاجا.

كما تم قطع طريق أبلح بالإطارات المشتعلة، أمام “بوظة بشير”، من قبل شبان غاضبين بعد تردد معلومات لم تتأكد حتى الآن عن إقدام تنظيم “داعش” على ذبح جندي لبناني ثان.

وأفيد أيضا أن حالة من الغضب تسود طريق عام اللبوة- عرسال، حيث تجمع عدد من الشبان وعمدوا إلى قطع الطريق.

وقد افادت محطة “ام.تي.في.” عن وجود حالة من القلق من ان يترجم الغضب في الشارع باعمال عدائية ضد النازحين السوريين، بحيث افيد عن انه تم انذار عدد كبير منهم بمغادرة البلدات الموجودين فيها، خصوصاً مع ورود معلومات عن احراق عدد من خيم اللاجئين السوريين لاسيما في الليلكي وحي السلم.

ولفتت العلومات عن سلسلة من الاتصالات تجرى بهدف تهدئة الاوضاع وضبط الامن.

قد يعجبك ايضا