موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

انفجار الخريبة ناتج عن عبوة ناسفة…وحزب الله يسمح بالتصوير

دوى انفجار، في وقت متأخر من مساء السبت، عند طريق الخريبة الجردية وتبين بعد قليل ان الانفجار استهدف نقطة حراسة لعناصر من حزب الله. وتضاربت المعلومات ما اذا كان انتحاري استهدف النقطة او ان عبوة زرعت في المكان وما اذا كان هناك من قتلى.

وقد روت مصادر امنية للـLBCI أن لحزب الله نقطة حراسة عند مفرق مركز تدريب للحزب، تبعد عن مدخله نحو عشرين مترا وان المركز بعيد في جرود البلدة.

وفي التفاصيل، فقد كان يتواجد عند النقطة ليلا ثلاثة حراس لتصل بعدها سيارة للحزب فيها ثلاثة حراس اخرين لتبديل الحراسة. عندها دوى الانفجار واصيب الستة بجروح.وقد نفت المصادر وقوع قتلى في صفوف الحرس، لافتة الى أن
الانفجار ناجم على الارجح عن عبوة زرعت الى جانب الطريق تم تفجيرها لدى وصول السيارة.وهذا ما اعلنه قيادي في جبهة النصرة لوكالة الاناضول والذي أكد ان الهجوم الذي نفذته الجبهة ضد حاجز “حزب الله” مساء السبت في الخريبة ناتج عن عبوة ناسفة وليس عملية انتحارية.

في وقت اظهرت الصور التي سمح للاعلام تصويرها من موقع الانفجار بعد اقل من 24 ساعة على وقوعه، اظهرت هيكل سيارة محترق وقطع منها متناثرة قيل انها تعود لفولفو بيضاء اللون وصلت الى الحاجز وانفجرت قبالة الدشمة حيث كان عناصر الحزب ما ادت الى اصابتهم بجروح وتضرر السيارة التي كان تقل ثلاثة منهم. واثار الدماء لا تزال على الارض والاحذية العسكرية امام المتراس.

تجدر الاشارة الى أن منطقة الخريبة هي متاخمة للحدود مع الزبداني وسرغايا السوريتين. وفيما اشارت المصادر الى ان ناقلي العبوة قد دخلوا الاراضي اللبنانية من جرود الزبداني الى الجرود اللبنانية ومنها الى الخريبة فموقع الانفجار، تحدثت معلومات اخرى عن ان السيارة اتت من الاراضي اللبنانية ومن جهة بلدة حام.

المصدر: lbci

قد يعجبك ايضا