موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

سعودي يشتري قطعة أرض في حريصا

سعودي يشتري في حريصا… الخبر لم يعد يفاجئ أحدا فالمناداة بالمحافظة على أراضي اللبنانيين لا سيما أراضي المسيحيين الذين يُضطهدون ويُهجّرون لشتى الوسائل حضارية كانت أو همجية، على ما يبدو لم تعد تنفع…فالبعض لا يملك من الفهم سوى القليل ليرتب ما يشبع جيبه بالطريقة القانونية.

وفي تفاصيل العملية ان رجل أعمال سعودياً اشترى قطعة أرض في منطقة كسروان وبالتحديد في حريصا، من خلال وكالة قانونية من المحامي فادي جوزف مغيزل.

وتعليقا على هذه العملية، استهجن رئيس حركة الارض طلال الدويهي ما قام به مغيزل، معلنا ان الحركة ستتصدى للامر بكل ما اتيح لها من وسائل، وستتحرك مع الجهات المعنية لمنع تسجيل الارض الى الرجل السعودي.

وذكرت وكالة “أخبار اليوم” ان الدويهي أوضح انه “إذا كانت مساحة الارض المشار اليها، حسبما قدرها بعض الاشخاص من المنطقة، تفوق الثلاثة آلاف متر مربع، فان تسجيلها يحتاج الى مرسوم من مجلس الوزراء، وفق ما نص عليه قانون تملك الاجانب، وبالتالي يمكننا الضغط على مجلس الوزراء لتعطيل التسجيل. اما اذا كانت مساحتها ما دون، فان التسجيل يتم في الدوائر العقارية، لكن هذا لا يمنعنا اطلاقا من القيام بالواجب، انطلاق مما آلته حركة الارض على نفسها بالمحافظة على اراضي اللبنانيين لا سيما اراضي المسيحيين”.

وفي هذا الاطار، دعا الدويهي نواب كسروان الى التنبه والتصدي لهذه الصفقة.

قد يعجبك ايضا