موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

مصادر ميدانية تكشف حقيقة أسر “النصرة” لمقاوم من حزب الله

نشرت حسابات تابعة للفصائل المسلحة المرتبطة بالقاعدة في منطقة القلمون صورة تظهر أسرها لمقاوم من حزب الله، خلال معارك يوم الأمس في جرود عسّال الورد في منطقة القلمون السورية.

ويُدعى المقاوم عماد لبنان عيّاد من بلدة طرفلسيه الجنوبية يبلغ من العمر (24 عاماً). ونشروا صورة له تظهر يديه مقيدتين.

مصادر ميدانية أكدت أن المقاوم كان قد أصيب بجروح وقطع الاتصال به، كان لافتاً أن من أعلنوا أسره لم يبثوا شريط فيديو له، واكتفوا بالصور الثابتة. ورفضت مصادر ميدانية تأكيد ما إذا كان المقاتل اللبناني قد بقي على قيد الحياة ليكون أول أسير حي من حزب الله في يد “جبهة النصرة” وأخواتها، أو ستتكرر تجربة الشهيد ذو الفقار عز الدين (من صور)، الذي قضى في ريف دمشق قبل عام، بعدما أسره مسلحو المعارضة وهو يلفظ أنفاسه الأخيرة ونشروا صور فيديو تظهر آخر ما قاله قبل مفارقته الحياة؟

قد يعجبك ايضا