موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

قهوجي: “داعش” تعتمد على خلايا نائمة في طرابلس وعكار

كشف قائد الجيش العماد جان قهوجي أن تنظيم “داعش” يعتمد على خلايا نائمة في طرابلس وعكار كما على دعم بعض القوى في الطائفة السنية في لبنان، محذراً من ان “داعش” تعمل على اشعال حرب أهلية في لبنان، خصوصاً بين السنة والشيعة.

واكد قهوجي، في حديث الى صحيفة “لو فيغارو” الفرنسية، ان “داعش” تريد إقامة ممر آمن الى البحر، وهو ما لم يتوافر لها حتى الآن، لا في سوريا ولا في العراق، وهي تعتقد ان هذا ممكن تحقيقه في لبنان، معتبرا انه لذلك تعمل “الدولة الاسلامية” من أجل ربط جبال القلمون في سوريا بعرسال، ومن ثم بمنطقة عكار وأخيرا في الشمال.

وعن الأسلحة التي يحتاجها الجيش في المواجهة، قال قهوجي: “نحن بحاجة الى مروحيات قتالية والى دعم جوي لقوانا البرية. لقد نجحنا بتزويد بعض مروحيات بوما التي توفرت لنا سابقا من فرنسا بصواريخ 400 كيلو، ولكننا بحاجة الى أسلحة اكثر تطورا. ونجحنا بمهاجمة داعش من وقت الى آخر، ولكن يجب ان ننتبه الى ان 27 من عسكريينا لا يزالون بين أياديهم”.

وشدد على “اننا نميز بين اللاجئين وبين الإرهابيين. لسوء الحظ، لدينا صور بأن بعض المتمردين لجأوا الى المخيمات في محيط عرسال. يمكن أن جنودنا مارسوا القسوة مع البعض، ولكن عندما ترون التعذيب الذي مارسوه بحق جنودنا، يمكنكم أن تفهوا ردة الفعل. وفي مطلق الأحوال، فإن الجيش منفتح على إجراء تحقيق في بعض الحوادث التي حصلت”.

قد يعجبك ايضا