موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

معلومات عن فرار شادي المولوي واسامة منصور الى مكان مجهول

توصل في طرابلس إتفاق على إخلاءمسجد عبدالله بن مسعود في باب التبانة الذي كان يلجأ اليه اسامة منصور وشادي المولوي وعدد من جماعتهما المسلحة متخذين المسجد موقعاً عسكرياً له.

وكشفت معلومات صحافية في الايام الماضية، بأن الارهابيان منصور – المولوي أقاما مربعاً امنياً في محيط المسجد مشابه للمربع الامني الذي اقامه أحمد الأسير في صيدا جنوب لبنان، حيث تم رفع كاميرات قيل انها لمراقبة تحركات الجيش اللبناني في المنطقة.

الاتفاق تم التوصل إليه بعد وساطة من قبل مشايخ في المنطقة، حيث عقد إجتماع شارك فيه مشايخ وفعاليات منطقة ‫‏التبانة‬ بحضور كل من شادي المولوي واسامة منصور والشيخ خالد السيد وكمال البستاني وفعاليات اخرى من المنطقة، حيث تم التوصل للتالي:

– تسليم مسجد عبدالله بن مسعود في باب التباة في غضون ٤٨ ساعة.
– ازالة كاميرات المراقبة الموجودة في محيطه.
– عدم وضع عناصر حراسة ليلية في المنطقة المذكورة والتي تم ذكرها على اساس انها مربع امني.
– عدم التعرض لعناصر الجيش اللبناني في المنطقة.
– دخول الجيش الى المنطقة المذكورة بعد أن يتم الانتهاء من البنود الاولى التي تم الاتفاق عليها.
يذكر ان هذا المسجد كان قد لجأ اليه اسامة منصور وشادي المولوي وعدد من رفاقهما.

في هذا الوقت غادر المولوي ومنصور المسجد إلى جهة مجهولة.

قد يعجبك ايضا