موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

الأسير يغرّد مجدداً

نشر الشيخ احمد الاسير عدة تغريدات عبر موقعه الرسمي على تويتر تحت عنوانين ” عندما تصبح السفاهة قيادة” و ” السفيه اذا حكم”.

فقال الاسير: “ان القيادات اللبنانية تتنافس بينها من يتطاول ويحرض أكثر من غيره على المجاهدين, وعندما يأتيهم الردّ يقولون إرهاب”.

وتوجه الاسير الى الرئيس سعد الحريري بالقول: “لم يجرؤ الحريري على تهديد قتلة أبيه بكلمة لكنه تجرأ وأعلن الحرب على المجاهدين بإسم كل تيار المستقبل”.
وأضاف:” أدخل الحريري تياره قيادةً وأفرادا بحرب ضد المجاهدين في الوقت الذي يسعى جنبلاط للمحافظة على طائفته بقوله :إن جبهة النصرة ليست إرهابية”.

وسأل:” هل أدرك أبناء تيار المستقبل ما هو المستقبل الذي أعدّه لهم الحريري بإعلان الحرب على الدولة الإسلامية ؟من مكان آمن لنفسه وبإسم كل تياره يُعلن الحريري الحرب على المجاهدين وماذا عن أمن سائر تيار المستقبل؟”.

كذلك قدم الاسير نصيحة الى أبناء تيار المستقبل فقال:” إن الحريري قد وضعكم في مواجهة مع مجاهدي الدولة الإسلامية وجبهة النصرة الذين يزودون عن ديننا وأعراضنا, فتنبهوا”.ان علان الحرب ليس كلاماً يقال هنا وهناك بل سيكون له تداعيات كبيرة جدا.فليراجع كل من ينتمي للحريري حساباته معه جيدا”.

قد يعجبك ايضا