موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

بماذا ردّ والد الطفلة الضحية سيلين على المشككين بالتحقيق؟!

لا تزال تداعيات وفاة الطفلة سيلين ركان ابنة الأربع سنوات حاضرة بقوة لدى الرأي العام، بعد المعلومات الكثيرة و”الملتبسة” في شأن سبب وفاتها. القصة بدأت عبْر ما كتبه والد الطفلة عازياً سبب وفاتها الى طعم تلقته، ولم تنتهِ حتى الساعة مع تعليقات مئات المواطنين على كلام الوالد خلال ظهوره التلفزيوني وعرض ما تضمنته أشرطة الكاميرات من داخل المنزل.

ويبدو ان “البراهين” التي دقق فيها المشاهدون والمعلّقون عبر مواقع التواصل الاجتماعي لم تكن مقنعة بالنسبة اليهم، لذا أطلقوا تكهنات منها ما يشكك في تورط العاملة الأثيوبية التي “اعترفت” بقتل الطفلة، وفق ما أفاد بيان قوى امن الداخلي،  ولذلك ردّ والد الطفلة سيلين على المشككين بالتحقيق حيث كتب في صفحته الخاصة على الفايسبوك: “حرام هلحكي يلي البعض عم يحكي حرام ما حدا اذكى من يلي عم بحقق نطروهم حتى يخلصو حسو بعيلة مدمرة في عنا بعد ولدين حرام يوصل لهم هيك حكي الله ما يجرب حدا متل صار عنا ويحمي كل الاطفال الطفولة حرام حدا يتسلى فينا ما في ذرة ما خبرت المحققين عنا نطرو التحقيق واحترمو سريته وبعدين حكو لبدكن ياه مش انتو لعم بتحققو عنا بلبنان في جهاز بيعرف النملة وين رايحة .. ما حدا رح يحب سيلين اكتر منا حرام عم تأذو اخواتا .. حرامممممم:”.

قد يعجبك ايضا