موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

إجراءات مشددة عشية عاشوراء جنوبًا

مع بداية عاشوراء، التي تنطلق ليلتها الأولى السبت المقبل في 26 الجاري، من المقرر أن يترأس محافظ النبطية القاضي محمود المولى اجتماعًا لمجلس الأمن الفرعي في الجنوب والنبطية، لوضع خطة أمنية يشارك فيها الجيش وقوى الأمن الداخلي وعناصر شرطة البلدية لتأمين الحماية للنادي الحسيني في المدينة، وللمسيرات التي تشهدها النبطية في التاسع والعاشر من المحرم وخلال تمثيل موقعة الطف على بيدر النبطية.

كذلك تمّ إعداد خطة للحدّ من حركة دخول السورين إلى المدينة أو الخروج منها، وهي بصدد التطبيق في الليلة الأولى، على أن يلتزم النازحون إلى المدينة خلال الأيام العاشورائية منازلهم خلال الليل وفي ساعات المساء .

وعلم “لبنان 24” أنه تمّ الإيعاز للبلديات في منطقة النبطية إتخاذ الإجراءات والترتيبات المناسبة في ذكرى عاشوراء، ومنها التنبه للخلايا النائمة بين السوريين والحدّ من تحركاتهم. فسيتمّ سحب هوية كلّ من يريد مغادرة أي بلدة يقيم فيها وتُعاد إليه لدى عودته وإبلاغ القوى المولجة بالأمن والحماية عن اسمه ووجهة تحركه، ليبقى الوضع ممسوكًا خلال عاشوراء من الناحية الأمنية، فضلًا عن تدعيم شرطة البلديات بعناصر جديدة ونشرها على مداخل الحسينيات خلال إحياء المناسبة.

كما علم “لبنان 24” أن حواجز قوى الأمن الداخلي على مداخل النبطية سوف تُعزّز بعناصر إضافية وأن أكثر من 200 عنصر من قوى الأمن سيتولون الإشراف على الإجراءات الأمنية والتدابير المتخذة لعاشوراء في النبطية.

قد يعجبك ايضا