موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

لبنان يعلن وقف استقبال اللاجئين السوريين

أكد وزير الشؤون الاجتماعية اللبناني، رشيد درباس، أن الحكومة اللبنانية اتخذت قرارا بوقف النزوح السوري نهائيا، لعدم قدرتها على تحمل أعباء مزيد من اللاجئين السوريين على أراضيها.

وتخطى عدد السوريين في لبنان المليون ومئتي ألف لاجىء، مما دفع السلطات أخيرا إلى عقد اجتماع اللجنة الوزارية المسؤولة عن النزوح السوري برئاسة رئيس الحكومة تمام سلام.

وفي ختام الاجتماع الذي حضره أيضا وزيرا الداخلية والخارجية، قال درباس “إن لبنان لن يقفل حدوده إلا في حالة طارئة ولمدة محدودة، لكن وقف النزوح أمر نهائي..”.

وأكد وزير الشؤون الاجتماعية أن “لبنان لم يعد يستطيع تحمل مزيدا من اللاجئين، ولم تعد هناك حاجة للنزوح لأن المناطق المحاذية من الحدود قد خلت من سكانها”.

كما أعلن درباس أن الحكومة ستعيد تقويم أوضاع النازحين الموجودين في البلاد، لتخفيف أعدادهم، مشيرا إلى أن من “لا يستوفي شروط النازح سيشطب عن لوائح المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة”.

وأضاف أن أعداد اللاجئين السوريين الوافدين إلى لبنان انخفض أربعين ألفا هذا الشهر بحسب احصاءات المفوضية، ولم يستبعد أن تتواصل الأرقام بالانخفاض في الأشهر المقبلة عملا بقرار الحكومة لوضع حد للنزوح السوري.

وفيما يتعلق بإقامة مخيمات اللاجئين السوريين على الأراضي اللبنانية، أكد درباس أن “الموضوع لم يناقش لأنه من المواضيع الشائكة التي لا تحظى بإجماع الكتل السياسية نتيجة تخوف البعض من أن تؤدي هذه المخيمات إلى ظهور بؤر أمنية جديدة فضلا عن مخاوف من التوطين”.

 

قد يعجبك ايضا