موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

اشتبه جيرانه باصابته بـ”ايبولا” فاتصلوا بوزارة الصحة

علمت “النهار” ان مهندساً من آل ك.من سكان الحازمية آتياُ من غينيا أصيب بحرارة مرتفعة وظهرت عوارض احمرار حول عينيه، فأصيب جيرانه بحالة من الهلع واتصلوا بوزارة الصحة التي بادرت الى الاتصال به لاجراء فحص “ايبولا”، فأخبر المتصل انه في طريقه الى المستشفى لاجراء الفحص.

وقد أدخل مستشفى رفيق الحريري الحكومي لوجود غرفة للعزل داخلها.

الى ذلك، أكد وزير الصحة العامة وائل ابو فاعور ان “هناك مريضاً يخضع لفحوصات طبية في غرفة العزل للكشف عما اذا كان مصابا بفيروس “ايبولا” بعدما تم الاشتباه به”.

ولفت ابو فاعور الى انه “سيعلن نتائج الفحوصات فور صدورها”، مشيرا الى ان هناك دائما حالات يشتبه بها ويتم اجراء الفحوصات اللازمة للتأكد من عدم وجود اي فيروس”.
وكانت مصادر في وزارة الصحة اكدت لـ”النهار” وجود هذه الحالة في مستشفى رفيق الحريري في بيروت، لكن يتم التأكد اذا كانت ملاريا، او ايبولا والنتائج لم تصدر حتى الساعة”.

وقال مدير العناية الصحية في الوزارة لـ”النهار” ان فحص الايبولا تحتاج نتيجته يوماً للظهور، فيما المالاريا تحتاج نتيجته الى ساعتين.

وعلمت “النهار” ان المريض آت من دولة افريقية، وأفاد مصدر من داخل المستشفى ان العوارض التي بدت على المريض هي اقرب الى المالاريا من الايبولا.

المصدر: النهار

قد يعجبك ايضا