موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

جثث المسلحين ما زالت على الأرض في الضنية والمنية

افادت صحيفة “الحياة” أن “موضوع اخراج المدنيين كان موضع اتصال بين فاعليات طرابلس بقيادة الجيش. كما اتصل الوزير اشرف ريفي بكل من الرئيس تمام سلام والعماد جان قهوجي، وشارك أيضاً في الاتصالات زعيم تيار “المستقبل” الرئيس سعد الحريري ورئيس كتلة “المستقبل” الرئيس فؤاد السنيورة”.

وتحدّثت المصادر الأمنية عن “وجود مسلحين سوريين في صفوف “النصرة” و”داعش” في وقت أكد شهود عيان لـ”الحياة” ان “جثثاً عائدة لعناصر المجموعات المسلحة ما زالت على الأرض في البساتين والغابات الواقعة بين الضنية والمنية”. ولفتوا الى ان “هذه المجموعات تحاول ان تعيد تنظيم صفوفها لكنها تفتقد حرية التحرك في المناطق التي تبين انها ليست حاضنة لها وهذا ما ثبت من خلال عدم تسجيل أي تحرك مؤيد لها”.

قد يعجبك ايضا