موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

مجموعة عين الحلوة ترفض طلباً بفتح معركة بالمخيم

ذكرت صحيفة “الأخبار” أن “العملية الأمنية في صيدا جاءت على خلفية رصد مخابرات الجيش سلسلة اتصالات تمّت خلال معركة طرابلس بين مسلحي الشمال وعددٍ من المجموعات داخل مخيّم عين الحلوة، لا سيّما مجموعات بلال بدر وهيثم الشعبي”.

وفي المعلومات، أن “مسلحي طرابلس طلبوا من مجموعات عين الحلوة فتح معركة على أطراف المخيم لتخفيف الضغط عنهم، وجاء الجواب بالرفض لأن المعركة بلا أفق”، علماً بأن “عصبة الأنصار” وحركة “فتح” وجهتا تحذيرات لمجموعات المخيم بعدم توريطه في أيّ معركة ضدّ الجيش.

قد يعجبك ايضا