موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

أين ريفي من العميد حمود الذي دخل بسلاحه للمثول أمام قاضي التحقيق؟

طالب  إمام مسجد الغفران في صيدا الشيخ حسام العيلاني وزير العدل اشرف ريفي بإطلاع الشعب اللبناني على ما حصل صباح الإثنين في قصر عدل طرابلس اثناء جلسة التحقيق في قضية قتل الشهيد الشيخ عبد الرزاق الأسمر وحول ما تردد عن دخول العقيد المتقاعد عميد حمود بسلاحه إلى غرفة التحقيق للمثول أمام قاضي التحقيق برفقة النائبين معين المرعبي وعبد اللطيف كبارة وسأل الشيخ العيلاني لو أن القضية حصلت مع احد المحسوبين على حزب الله ماذا كان حصل في البلد ؟

نعم كنا لرأينا فريق 14 اذار يسارع إلى إستغلالها ويوزع الأدوار ليبدأ بشن حملة إتهامات ضد حزب الله ليس اقلها إتهامه باستباحة قصر العدل.

من جهة ثانية، رأى الشيخ العيلاني ان رئيس هيئة علماء المسلمين المستقيل الشيخ مالك جديدة تأخر في تقديم إستقالته وان ما تضمنه بيانه هو خطير وخطير جدا علما ان أخطاء الهيئة بدأت منذ تأسيسها فقد كانت هيئة سياسية ومن لون واحد بل وعمل المهيمنون عليها على إبعاد بعض المشايخ الذين شاركوا في تأسيسها لكنهم خارج الإصطفاف الحزبي والجمعيات السلفية.

واضاف : في الحقيقة تجربة الهيئة فشلت وانعكست سلبا على الساحة السنية في وقت نحن أحوج ما نكون فيه إلى هيئة علمائية جامعة تحتضن مشايخ السنة بمختلف توجهاتهم السياسية يتحاورون داخلها ويعملون على حل الخلافات وتقريب وجهات النظر

قد يعجبك ايضا