موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

“ميشا” يُغرق الطرق.. ويعود الإثنين

افرغ المنخفض الجوي «ميشا»، وفق التسمية التي أطلقتها عليه «مصلحة الأبحاث العلمية الزراعية» في تل عمارة (سامر الحسيني)، أولى دفعات أمطاره الغزيرة على الطرق التي تحولت إلى برك مائية أمس، عدا عن حبات من البرد التي تساقطت بقوة على جزء كبير من المناطق الساحلية، في ظل تدن في درجات الحرارة بشكل كبير مع رياح ناشطة وتساقط ثلوج بدءا من ألفي متر.

ولفت المدير العام للمصلحة الدكتور ميشال افرام إلى أن «ميشا» الآتي من اليونان، يحمل معه جبهتين هوائتين باردتين، الأولى يتأثر بها لبنان حتى صباح اليوم مع امطار غزيرة، وبرق ورعد، وتشكل سيولا وانخفاض درجات الحرارة ورياحا ناشطة وثلوجا على 2000 متر. على ان تخف حدة المنخفض ميشا يوم غد الأحد ليعود ويتجدد مـع جبهة هوائية ثانية، بدءا من صباح الاثنين المقبل، وتشتد الأمطار بغزارة أيام الثلاثاء والأربعاء مع تساقط ثلوج بدءا من ارتفاع 1800 متر وربما أقل، ثم ينحسر المنخفض يوم الخميس المقبل.
وتوقعت مصلحة الأرصاد الجوية في المديرية العامة للطيران المدني ان يكون الطقس اليوم، غائما مع رياح شديدة وأمطار متفرقة ومتقطعة غزيرة أحيانا وانخفاض في درجات الحرارة. وتتساقط الثلوج على ارتفاع 1900 متر وما فوق، وقد تلامس 1700 متر في بعض المناطق الجبلية ليلاً، كما يرتفع موج البحر بين 4 و5 أمتار.

وأدت الأمطار المتساقطة أمس إلى إقفال الطرق في خلدة وحي السلم. وشهدت منطقة البقاع الأوسط هطولاً للأمطار، ما أدى إلى تشكل برك وسيول على الطرق.

شمالاً، شهدت بعض الطرق في طرابلس ودير عمار والقلمون أزمة سير بسبب تدفق مياه الأمطار وتحولها إلى سيول اجتاحت بعض المحال التجارية. وشكلت بركا في شوارع أخرى، بسبب عدم قدرة مسارب المياه على استيعاب الكميات الكبيرة من المياه. وأدت الامطار الغزيرة الى تجمع المياه في نفق دير عمار ـ المنية، ما أدى إلى تعطل بعض السيارات.

في البترون، حجبت الأمطار الرؤية، وحولت الطرق إلى مستنقعات وبحيرات مياه ودخلت عددا من المدارس في شكا وغمرت الغرف بالمياه. كما جرفت السيول الأتربة والوحول إلى وسط الطرق، وتساقط البرد بحبات كبيرة غطت الطرق، لا سيما عند مدخل نفق شكا الذي شهد زحمة سير خانقة. ولم تسجل أي حوادث سير أو أضرار في السيارات والممتلكات.
وفي الكورة، غطت حبات البرد الطبيعة لدقائق بقشرة بيضاء. ثم أدت الأمطار في بعض بلدات الكورة، لا سيما في عفصديق ودده وقلحات عند طريق البلمند، حيث تجرى اعمال الحفر للبنى التحتية، الى جرف الاتربة والحصى على الطرق بشكل جعلها شبيهة بالحقول، يصعب السير عليها. كما ارتفع منسوب المياه على طريق بشمزين، عند المكتبة العامة باتجاه كفرحزير، بشكل أعاق مرور السيارات.

الدفاع المدني 125

أعلنت المديرية العامة للدفاع المدني أن جميع عناصر الدفاع المدني هم في حالة تأهب تام. ودعت إلى ضرورة التزام الحيطة والحذر والامتناع عن التنقل خلال أوقات اشتداد العاصفة، إلا عند الضرورة.
رقم غرفة عمليات المديرية العامة للدفاع المدني 125.

قتيل في حادث سير

تسببت غزارة الامطار بوقوع حادث سير عند مفترق بلدة الحوشب عكار، بين حافلة لنقل الركاب وشاحنة، أدى إلى إصابة ثلاثة اشخاص من ركاب الحافلة نقلوا إلى مستشفيات المنطقة ومن بينهم السائق عبد العزيز حسن حسين الذي ما لبث أن فارق الحياة. وقد فر سائق الشاحنة.

المصدر: السفير

قد يعجبك ايضا