موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

زوجة علي البزال: كنت أخطّط لإحراق مبنى السّراي الكبيرة

شرحت رنا الفليطي البزال زوجة العسكري المخطوف علي البزال في حديث لصحيفة “الحياة” كيف تحّول تفكيرها “السليم إلى إجرامي”، “فكنت أخطّط لإحراق مبنى السّراي الكبيرة ولكن وجود عناصر القوى الأمنية من كل الجهّات منعني”، على حد قولها.

وقالت “بعدما أقفل الشيخ مصطفى الحجيري الخط شعرت بنار تنتشر في جسدي، لكن كلام وزير العدل أشرف ريفي بأن المفاوضات متواصلة خدّرني إلى أن شاهدت نشرات الأخبار التي أوردت إحداها أن التهديد بإعدام زوجي منتصف الليل لا يزال قائماً وتحرَّكنا فوراً”، لافتةً إلى، أننا فتحنا الطرق بعد اتّصال من رئيس الهيئة العليا للإغلاثة اللواء محمد خير ووزير الصحة وائل أبو فاعور الذي قال إنه يقسم بأولاده أنه لن يترك قضيّتنا حتى عودة أبنائنا وسيقوم بما يمليه عليه ضميره والمفاوضات مستمرّة وتم تأجيل إعدام البزّال.

وأكّدت رنا كما بقية الأهالي أن توقيف إحدى زوجات البغدادي خطوة إيجابية تشمل أوراق القوة التي لها علاقة بالتفاوض، مشيرة إلى أن تلك الخطوة لن تؤدي إلى إلحاق الأذى بأبنائنا لأن الدولة في المقابل لديها موقوفون يطالب المسلحون بهم.

قد يعجبك ايضا