موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

احذروا من اتصال الوزير عدنان منصور

علم موقع التحري أن أحد المحتالين ينتحل صفة واسم وزير الخارجية السابق عدنان منصور ويُجري اتصالات برجال اعمال وأصحاب مطاعم ومؤسسات سياحية ويعرّف عن نفسه بأنه الوزير منصور، سائلا المتصل بهم التبرّع بخمسة ملايين ليرة لشراء دواء لأحد المحتاجين .

ولدى الاتصال بصاحب مطعم الحلبي -انطلياس السيّد ميشال الحلبي، تم رصد عملية الاحتيال والاتصال مباشرة بالوزير منصور الذي فوجئ بالأمر. ولم يُعرف بعد اذا ما كان الوزير الذي تزامنت عملية الاحتيال مع توقيعه كتابه الجديد في معرض البيال سوف يتخذ صفة الادعاء ضد مجهولين لرصد الاتصالات الهاتفية والشخص الذي ينتحل اسمه.

يُذكر أنه و في تاريخ سابق(12 أيلول 2013)استُخدم اسم الوزير منصور لاجراء عملية ابتزاز مالي مشابهة.

قد يعجبك ايضا