موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

هذا ما حصل في صيدا.. ليلاً

شهد الوضع الامني في البلاد انتكاسة في محلة تعمير عن الحلوة، مساء امس، وجرى تبادل لاطلاق النار على اثر قيام قوة من شعبة المعلومات التابع لقوى الامن الداخلي بمداهمة متجر يملكه عباس الديراني احد مناصري «سرايا المقاومة».

وقد اطلقت النار باتجاه القوة المداهمة التي ردت بالمثل.

وفي التفاصيل المتوافرة عن الحادث، ان اطلاق النار استمر لبضع دقائق، وعلى الاثر، سارعت وحدات الجيش اللبناني المنتشرة في المنطقة، وسيرت دوريات ونفذت مداهمات.
وتجدد اطلاق النار ليلاً، وتم استدعاء فرقة «القوة الضاربة» لشعبة المعلومات من بيروت الى صيدا والتي عملت على تنفيذ مداهمات في المنطقة، وافادت مصادر امنية انه تم توقيف محمد عباس الديراني المنتمي الى سرايا المقاومة، على خلفية اطلاق النار، وهو نجل صاحب المتجر.

وقد اتخذ الجيش اللبناني اجراءات امنية مشددة عند حواجزه، سيما الحواجز القائمة عند مداخل منطقة التعمير ومخيم عين الحلوة، وعملت عناصر الجيش على التدقيق بالاوراق الثبوتية للعابرين.

كما سمع دويّ انفجار في تعمير عين الحلوة تبين انه ناتج عن القاء قنبلة يدوية.

وليلاً، عاد الهدوء الى منطقة تعمير عين الحلوة بعد اتصالات جرت على اعلى المستويات بين مسؤولين امنيين ومسؤولين في حزب الله.

قد يعجبك ايضا