موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

جنبلاط يبشّر بـ”عرض جدّي”!

اعلن رئيس الحزب “التقدمي الاشتراكي” النائب وليد جنبلاط في حديث لصحيفة “النهار” انه “وصلتني رسالة من الوزير وائل ابو فاعور تفيد ان نائب رئيس بلدية عرسال احمد فليطي يحمل عرضا جديا يشكل مدخلاً لحل قضية الاسرى بعدما زار الجهات الخاطفة. وفي هذا الصدد سينقل أبو فاعور هذا العرض الى الرئيس تمّام سلام و خلية الازمة ونحن جزء منها”.

اضاف: “أتمنى التوصل الى موقف إيجابي وموحّد للخروج من هذا المأزق وأن يحظى بتغطية سياسية من جميع الأطراف ومن دون استثناء. والسيد فليطي رجل محل ثقة ومؤهّل لمتابعة هذا الملف”.

وفي حديث لصحيفة “السفير”، قال جنبلاط: “إنه يؤيد تكليف فليطي بتأدية دور الوسيط مع الخاطفين،” مؤكدا ان “نائب رئيس بلدية عرسال يحظى بحمايته السياسية والأدبية”. أضاف: “بعد عودة فليطي من عند الجهات الخاطفة، فهمت ان هناك عرضا جديا، وقابلا للمناقشة، بهدف الوصول الى حل يفتح الآفاق امام معالجة قضية المخطوفين”.
وتابع: “في هذا السياق، فان الوزير وائل ابو فاعور سيُبلّغ خلية الازمة التي نحن جزء منها، بهذا العرض، وأتمنى على الخلية ان يكون موقفها حياله واحدا وإيجابيا”.

وعن تعليقه على إمهال عائلة العسكري سيف ذبيان الحكومة “مدة 48 ساعة للبت بالموضوع وإلا ستكون هناك تحركات كبيرة تؤثر على السياسيين”، اعتبر جنبلاط ان “اهتمامه يتركز على معالجة ملف المخطوفين جميعا، رافضا العمل بشكل فردي ومذهبي”.

وختم: “أنا اقدر عواطف العائلة، لكن أتمنى عليهم ان يبقوا جزءا من الملف العام للمخطوفين، وعدم التصرف انطلاقا من حالة فردية او مذهبية، لان ذلك يضر قضية العسكريين ولا يفيدها”.

قد يعجبك ايضا