موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

هل إلتقى زياد الرحباني السيد نصرالله؟

وجَّه الفنان زياد الرحباني رسالةً لوالدته السيدة فيروز قال فيها ” :”يا ريت بتردي علي قبل آخر السنة “، مؤكدا ًوجود معوقات غير مبررة تحول دون تمكنه من الاتصال بها.

وفي حديثٍ عبر الشام أف أم، أكد زياد أنَّ هناك من يضع الحواجز بينه وبين فيروز، ولم يعد من الممكن بالنسبة له أن يؤجل نشر الأعمال التي كان قد أعدها لفيروز، فلا عمره يسمح بالإنتظار طويلاً ولا عمرها لذلك سيُعطي هذه الألحان لأصواتٍ أخرى.

ونفى زياد امتلاكه أي صفحة على مواقع التواصل الاجتماعي، مؤكداً على نيته تقديم شكوى إلى إدارة الفايسبوك لايقاف الصفحات المزيفة التي تحمل اسمه.

ووجَّه زياد رسالةً للشعب السوري أيضاً، أكد خلالها ضرورة تحلي السوريين بمزيد من الصبر فمثلما صبر وصمد أمام هجوم كل هذه الأطراف الإقليمية التي تجمعت في سوريا بالإضافة إلى المجموعات المتطرفة التي تمَّ إدراجها أخيراً في الصراع… أعتقد أنه سيتجاوز محنته وإن كان الثمن باهظاً”.

وعن لقائه بالسيد حسن نصر الله فقال زياد “لا أستطيع الإجابة إن كنت التقيت به أم لا”.

أما عن موضوع روسيا فصرَّح زياد أنَّ المشروع ليس هجرة إلى روسيا إنما تقديم حفلات هناك لكن توجد فكرة انتقال للعيش في ألمانيا بحثاً عن سهولة تنفيذ الأعمال الموسيقية.

قد يعجبك ايضا