موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

بالفيديو.. طائرة تثير البلبلة بعدما مرت جنب “اعصار” في بيروت

بعدما ظهر بالامس “اعصارا” فوق بحر بيروت جذب انظار المواطنين، انتشر اليوم على مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو يظهر طائرة وهي تمر الى جانب هذا “الاعصار”، الامر الذي أثار تعليقات كثيرة وتساؤلات حول هذا المشهد لما له من خطورة على سلامة الرّكاب، والبعض راح يطرح اسئلة عديدة حول الجهة المسؤولة التي أعطت الاذن لهذه الطائرة بالاقلاع رغم هذه “الظاهرة المناخيّة”؟!

ولتوضيح هذا الشريط المصوّر، أجرى موقع “ليبانون ديبايت” اتصالا مع مهندس مصلحة سلامة الطيران المدني اللبناني المناوب، في مطار بيروت درويش عمّار، الذي أكد ان الهمّ الاول والاخير لجهاز المطار يتمثل في الحفاظ على سلامة المواطن واتخاذ كامل الاجراءات والتدابير اللازمة من أجل منع حصول اي حادثة قد تهدد حياة الراكب.

وتعليقا على الفيديو قال عمّار: “ما ظهر لا يسمى “اعصارا” بل “رياحا قوية” تحدث لثوان وهي ليست بمشهد استثنائي او غريب فهذا الامر طبيعي ويحدث يوميا سيّما في الوقت الراهن كوننا في فصل الشتاء، اما كلمة “اعصار” فهي مضخّمة خصوصا انها لم تضرب لبنان من قبل، ولو كان هناك اي خطر على سلامة الركاب لما سمحنا للطائرة بالاقلاع، إذ ان العمل في المطار يتم بشكل مستمر وعلى مدار الساعة من خلال المسؤولين الذين يتواصلون عبر الاجهزة اللاسلكية، وفي حال حدوث اي طارئ او عطل مفاجئ نطلب من الطائرة الهبوط في اي من المطارات المجاورة”.

وتابع: “هذا المطار هو مطار بلدنا، ونحن لا نستخف بحياة المواطن اللبناني، والتاريخ خير دليل على ذلك حيث لم تسجّل حتى يومنا هذا اي حادثة كبيرة هددت سلامة الراكب او أوقعت ضحايا”.

هذا وأعطى عمّار مثلا عن كيفية تضخيم الامور كما حدث مع الطائرة العراقية إذ اعتبر ان: ” الطائرة خرجت عن مسارها ما ادى الى ثقب في الاطار ثم عاد وأعطى الإذن بالإقلاع من مطار بيروت، بعدما تأكّد من جهوزيتها، لكن البعض حاول وضع هذه الحادثة في اطار ” العمل الامني التخريبي”.

يذكر ان مطار بيروت يعتبر من أقل المطارات التي سجّلت فيها حوادث طيران، كان اخرها عام 2010 عندما تعرضت الطائرة الاثيوبية لصاعقة بعد خمس دقائق من إقلاعها من المطار مما ادّى الى سقوطها قبالة السواحل اللبنانية. هذا ما يؤكد على المجهود الذي يقوم به جهاز المطار، وحرصه المستمر على ضمان سلامة الركاب واعطاء الصورة الجيدة عن المطار الرسمي للبنان، خصوصا في ظل الحوادث الكثيرة التي حصلت مؤخرا في العديد من البلدان ادّت الى سقوط الاف الضحايا.

المصدر: ليبانون ديبايت

https://www.youtube.com/watch?v=8dzvbycqt7E

قد يعجبك ايضا