موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

بالصورة: يرجى التعميم.. أحد أخطر عصابات نفق وطريق المطار

صدر عن المديرية العامة لقوى الامن الداخلي ـ شعبة العلاقات العامة البلاغ التالي:

بعد حصول عمليات سلب داخل أنفاق المطار وعلى الطريق الممتد من المدينة الرياضية وصولاً الى محلة خلدة، أوقفت سرية درك الضاحية في وحدة الدرك الاقليمي بتاريخ 1/1/2015 المدعو: ح . ح. (مواليد عام 1988، لبناني) للإشتباه به بجرم سلب بقوة السلاح، وأُحيل الى مفرزة الضاحية الجنوبية القضائية في وحدة الشرطة القضائية.

من خلال التحقيق معه وبنتيجة التحريات والاستقصاءات المكثفة، تمكنت هذه المفرزة من تحديد هوية وأماكن تواجد شركائه الذين يؤلّفون معه أحد أخطر عصابات السلب والسرقة مسؤولة عن معظم العمليات التي وقعت ضمن البقعة المذكورة أعلاه، وتوقيفهم بعد مداهمتهم في محلتي التيرو والمصيطبة وهم:

_ أ .ح . ( مواليد عام 1980)
_ م . أ. ( مواليد عام 1989)
_ أ. أ. (مواليد عام 1985)
_ م. ط. (مواليد عام 1988)

بالتحقيق معهم اعترفوا بقيامهم بالاشتراك مع الأول بارتكاب اكثر من خمسين عملية سلب أشخاص وفتيات بواسطة سيارات أجرة مختلفة، وذلك عن طريق إصعادهم بصفة ركاب ثم يعمدون الى شهر مسدسات وأسلحة حربية وسكاكين بوجوههم وأخذ أموالهم ومقتنياتهم الثمينة وهواتفهم الخلوية، وبخاصة في أنفاق المطار.
كما اعترفوا بسلب المارة على الطرقات بواسطة دراجات نارية، وقيامهم بعمليات سطو مسلح من خلال الكسر والخلع مستهدفين بعض التعاونيات ومراكز تحويل الأموال في عدة مناطق من بيروت وجبل لبنان وصيدا.

وتبين انهم من أصحاب السوابق في جرائم السلب والسرقة والسطو المسلح وتعاطي المخدرات.

تمّ ضبط ثلاث سيارات كانوا يستخدمونها في عمليات السلب، كما تعرف عليهم العديد من الاشخاص الذين وقعوا ضحية اعمالهم واتخذوا صفة الادعاء الشخصي ضدهم.
لذلك تطلب المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي بناءً لإشارة القضاء المختص، من الذين وقعوا ضحية أعمالهم، الحضور إلى مركز مفرزة الضاحية الجنوبية القضائية الكائن في الاوزاعي ـ ثكنة الشهيد مصطفى علي حسن، أو الإتصال على أحد الرقمين: 842403/01 أو 842405/01، تمهيداً لإتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

قد يعجبك ايضا