موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

إليان خرجت للسهر في الكسليك فعادت جثة هامدة

ليبانون ديبايت

أفادت مصادر أمنية لموقع “ليبانون ديبايت” ان اشكالاً حصل فجر، يوم الاثنين، امام الملهى الليلي “اوبشن” في الكسليك تطور الى اطلاق نار ذهب ضحيته الفتاة اليان صفطلي (22 عاما) عن طريق الخطأ.

وفي التفاصيل، انه بينما كانت مجموعة من الشبان تحتفل في الملهى الليلي “اوبشن”، قامت بالاتصال بعدد من الاصدقاء للانضمام اليها. ولدى وصول عدد من هؤلاء الى الملهى، قامت عناصر الامن التابعة للملهى بمنعهم من الدخول.

عندها، خرجت المجموعة التي كانت تسهر داخل الملهى الى خارجه احتجاجا على ما حصل، وحصلت حالة من البلبلة في الخارج قام في خلالها الجندي في الجيش اللبناني ح. حامية باطلاق النار فاصاب عن طريق الخطأ الشابة اليان برأسها التي توفيت على الفور.

وقد تم نقل اليان الى مستشفى سيدة لبنان في جونية فيما باشرت الشرطة العسكرية التحقيقات مع حامية لمعرفة الملابسات الكاملة للتحقيق.

الى ذلك، كشف مصدر امني لموقع “ليبانون ديبايت” ان التحقيقات ستتوسع في هذه القضية بحثا عن اي خلفيات او اسباب اخرى خصوصا انها ليست المرة الاولى التي تشهد فيها المنطقة التي حصل فيها الحادث اشكالات من هذا النوع خلال الفترة الاخيرة.

قد يعجبك ايضا