موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

قتلة إيف نوفل بحراسة نافذ !

حتى ساعة متأخرة من ليل امس لم يكن قد القي القبض بعد على المتهمين بالتسبب في مقتل الشاب ايف نوفل (مواليد 1988) الذي قضى متأثرا بجروحه جراء ممارسات ميليشوية نافرة في حادث حصل امس الاول في منطقة فاريا. ولعل العامل النافر الاخر تمثل في معرفة اسماء المشتبه فيهم وهم ثلاثة وقيل انهم لجأوا الى وصاية احد النافذين في كسروان. وكان الشاب المغدور ايف الذي شيع امس في مسقطه الدامور وسط اجواء الاسى والغضب ساهراً مع صديقه سابا نادر في احد مطاعم فاريا – عيون السيمان حين حصل اشكال بين مجموعة من الشبان سرعان ما تطور الى تبادل لاطلاق النار لاحقا على طريق كفرذبيان على خلفية تحديات متبادلة دفعت بمجموعة من الشبان الى اللحاق بايف وصديقه واطلاق النار عليهما فاصيبا بجروح كانت جسيمة وقاتلة بالنسبة الى ايف فيما نجا صديقه بعدما نقل الى مستشفى سان جورج في عجلتون ونقل نادر الى مستشفى اوتيل ديو. وأوضح صديق ايف ان تلاسنا مع شخص يبدو ان لديه نفوذاً في المنطقة (ش. خ) وحاول صاحب المطعم تهريب ايف وسابا واصدقائهما من الباب الخلفي فلحق بهم المشتبه به مع آخرين واعترضوهم بسيارتين عند مفترق واقفلوا الطريق عليهم واطلق اثنان من المهاجمين 17 رصاصة على السيارتين فاصيب ايف وسابا.

المصدر: النهار

قد يعجبك ايضا