موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

اغتيال الفلسطيني عيسى فارس في مخيم عين الحلوة

استفاق مخيّم عين الحلوة في صيدا على نبأ اغتيال الفلسطيني عيسى فارس في سوق الخضار داخل المخيم، وعلى الفور حضرت القوة الأمنية الفلسطينة المشتركة إلى المكان وباشرت التحقيقات. وتبيّن أنّ مجهولاً أطلق على فارس النار وفرّ إلى جهة مجهولة، وفق ما افاد مراسل “لبنان 24”.

وفي ما تردد عن أن فارس هو عضو في “جمعية المشاريع الخيرية الإسلامية” (الأحباش)، نفى المسؤول الإعلامي في الجمعية الشيخ عبد القادر فاكهاني لـ “لبنان 24” أن يكون فارس من المسؤولين فيها بل هو مقرب منها.

وتجدر الإشارة إلى أنّ عملية الإغتيال هذه تأتي بعد أيام من اغتيال العضو في “الشباب القومي العربي” إبراهيم الجنداوي، لتكون العملية الثانية التي يشهدها مخيم عين الحلوة في أقلّ من أسبوع.

قد يعجبك ايضا