موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

ثلاثي الناقورة: التزام بالحفاظ على الاستقرار

ركز الاجتماع الثلاثي الذي عقد في الناقورة بين كبار ضباط الجيش اللبناني والجيش الإسرائيلي في موقع للأمم المتحدة، على “ضمان عودة الهدوء والاستقرار إلى منطقة عمليات “اليونيفيل” بالإضافة إلى الأحداث الأخيرة . كما ناقش المشاركون بالاجتماع تنفيذ البنود ذات الصلة من قرار مجلس الأمن الدولي 1701 في ظل ولاية “اليونيفيل” بما في ذلك الانتهاكات الجوية والبرية وعملية وضع العلامات المرئية الجارية على الخط الأزرق إضافة إلى مسألة انسحاب القوات الإسرائيلية من شمال الغجر.
وأشار القائد العام لـ “اليونيفيل” اللواء لوتشيانو بورتلانو بعد الاجتماع، إلى أنه “نقل رسالة الأمين العام للأمم المتحدة التي عبّر فيها عن قلقه من التدهور الخطير للوضع الأمني ودعا إلى الامتناع عن أي عمل من شأنه أن يقوض استقرار المنطقة والتصرّف بمسؤولية لمنع أي تصعيد في البيئة الإقليمية المتوترة أصلاً. كما دعا الأمين العام إلى احترام السيادة والسلامة الإقليمية لجميع الدول في المنطقة، والالتزام بجميع قرارات مجلس الأمن ذات الصلة”.
أضاف: “أكد الجانبان مجددا التزامهما باستخدام قنوات الارتباط والتنسيق بما في ذلك الآلية الثلاثية للحفاظ على الاستقرار ومنع أي تصعيد للوضع في منطقة عمليات اليونيفيل” لافتا الانتباه إلى أن “الوضع في منطقة عمليات اليونيفيل الآن مستقر وتحت السيطرة”.

قد يعجبك ايضا