موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

النائب خالد الضاهر يعتدي على مقدسات المسيحيين!!

على رغم القرار الذي قضى بإزالة جميع الصور والشعارات السياسية في طرابلس، ما زالت طريق الميناء تحوي صوراً لسياسيين عند مفرق شارع نقابة الأطباء، ومنها صور لوزير العدل أشرف ريفي.

من جهة أخرى، نفذت بعض القوى الإسلامية في طرابلس اعتصاماً ليل أول من أمس احتجاجاً على إزالة لافتة مكتوب عليها كلمة الله وطرابلس قلعة المسلمين في ساحة عبد الحميد كرامي والتي حوّل اسمها إلى «ساحة النور». وشارك في الاعتصام النائب خالد ضاهر الذي طالب بإزالة تمثال يسوع الملك وصور القدّيسين في جونية.

في السياق، أكدت الجماعة الإسلامية في طرابلس أن «ساحة النور ستبقى ساحة النور وراية لا إله إلا الله ليست شعاراً حزبياً أو سياسياً».

قد يعجبك ايضا