موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

ما الذي دفع الضاهر الى شبه اعتذار؟

لقي كلام عضو “كتلة المستقبل” النائب خالد الضاهر في شأن إزالة تمثال يسوع الملك وبعض الرموز المسيحية من منطقة جونية وبيروت، رداً على إزالة بعض الرموز الاسلامية في طرابلس، رفضاً قاطعاً من زعيم “تيار المستقبل” الرئيس سعد الحريري، ورئيس “كتلة المستقبل” الرئيس فؤاد السنيورة، ونواب الكتلة.

ونقلت صحيفة “الحياة” عن مصادر “المستقبل” أن قيادات “التيار” هذه ونوابه اعتبروا هذا الكلام مرفوضاً ولا يعبر عن رأي الكتلة. وهذا ما دفع الضاهر الى ما يشبه الاعتذار الضمني، معتبراً في تصريح انه “تم اجتزاء كلمته”. وقال انه “لم يطلب إزالة اي صلبان وتماثيل في أي مكان، بل سأل عن سبب إزالة رموز في منطقة واحدة”.

قد يعجبك ايضا