موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

بالفيديو.. هذا ما أنجزه “يوهان” في يومه الثاني!

توقعت مصلحة الأرصاد الجوية أن يكون الطقس اليوم الخميس غائمًا مع رياح شديدة أحيانًا، وانخفاض موج البحر قليلا لكنه يبقى خطرًا، وأمطار غزيرة أحيانًا وانخفاض بسيط في درجات الحرارة، وثلوج على ارتفاع 900 متر.
وأوردت النشرة الصادرة عن المصلحة، أن “يوهان” يستمر مسيطرًا على الحوض الشرقي للمتوسط. اما غدًا الجمعة فيكون الطقس غائمًا جزئيًا مع رياح ناشطة وأمطار متفرقة دون تعديل في درجات الحرارة، وثلوج على ارتفاع 900 متر. وتسجل الحرارة على الساحل من 10 الى 19 درجة، فوق الجبال من درجة الى 10 درجات، في الارز من -6 الى صفر، في الداخل من 3 الى 11 درجة.
“يوهان” في لبنان.. أمطار غزيرة وفيضانات
فعلت العاصفة “يوهان” الآتية من إيطاليا فعلها ليل أمس. أمطار غزيرة وفيضانات. ثلوج على المرتفعات. انخفاض في درجات الحرارة. اشتداد في سرعة الرياح بلغت 100 كلم في الساعة، ما أدى الى اقتلاع العديد من الاشجار وتحطيم لوحات إعلانية ووقوع أضرار مادية متفرقة وانقطاع خطوط الكهرباء في بعض المناطق، فيما بلغ ارتفاع الامواج أمتارا عدة في المنارة في بيروت، ووصل الى ستة أمتار في صور.
الشمال
ففي طرابلس، شهدت المدينة ليلاً رياحاً قوية حيث تضرر عدد من واجهات السيارات جراء تطاير بعض قطع الحديد والأخشاب وموجودات الشرفات في بعض المنازل، وفق ما أفاد مراسل “لبنان 24″.
وأدت الامواج العاتية في منطقة الميناء الى جرف رمال الشاطئ الى الطريق العام عند الكورنيش البحري، وعملت البلدية على ازالتهم.
من ناحية أخرى، ارتفعت الأمواج لعلو نحو المتر ونصف المتر في منطقة الميناء وشكا حيث لامست رصيف المشاة خلال الليل.
أما المدارس والجامعات ففتحت أبوابها بشكل طبيعي في المدينة وضواحيها.
وفي الكورة، تسبب “يوهان” باقتلاع بعض الأشجار واليافطات ووقوعها على الطرقات ، مما تسبب ببعض الحوادث ، كما انقطعت خطوط الكهرباء والانترنت عن بعض القرى والمنازل ، وتضررت بيوت البلاستيك من جراء شدة العاصفة.
البترون
وفي منطقة البترون، اشتدت الرياح وتخطت الامواج الستة امتار على الشاطىء ومرفأ الصيادين، فألحقت الاضرار بممتلكاتهم وشباكهم وعدتهم ومراكبهم التي غمرتها المياه واغرقت اثنين منها. كما تسبب العاصفة باضرار في الاعمدة والشبكة الكهربائية.
وحضر الصيادون منذ الصباح الباكر الى المرفأ لتفقد مراكبهم وممتلكاتهم.
كما اقتلعت الرياح عددا من الاشجار واللوحات الاعلانية وتسببت باضرار في المطاعم والمؤسسات السياحية على طول الشاطىء الممتد من جسر المدفون وصولا الى شكا فاقتلعت الرياح عددا من الخيم التي اجتاحتها الامواج ايضا.
البقاع
وفي البقاع، اشتدت العاصفة ليلاً رافقتها الأمطار الغزيرة وفيضانات وثلوج على المرتفعات وسجل انخفاض في درجات الحرارة.
وبلغت سرعة الرياح 100 كلم في الساعة، ما أدى الى اقتلاع العديد من الاشجار أبرزها وقوع شجرتين ضخمتين على طريق أبلح عند مفترق المستشفى العسكري مما اعاق حركة السير لبعض الوقت. ومن ثم عملت القوى الامنية على ازالتهما واعادة السير الى طبيعته.
كما أدت الرياح العاتية إلى تحطيم لوحات إعلانية ومنها أمام سنتر الحمرا بلازا في الفرزل، بالاضافة إلى وقوع أضرار مادية متفرقة وانقطاع خطوط الكهرباء في بعض المناطق في البقاع، فيما تحاول فرق الصيانة العمل على اعادتها.
عين المريسة
وتسببت الرياح العاتية التي تضرب لبنان بفعل العاصفة “يوهان” الى وقوع اضرار بالكورنيش البحري في عين المريسة – المنارة في بيروت.
ضبيه
وقطع السير عن الطريق البحرية من جونية باتجاه بيروت بعد نفق نهر الكلب بسبب تعرضها للانهيار والامواج العالية نتيجة العاصفة.
ورفعت رياح العاصفة رفعت مستوى الأمواج حتى 8 أمتار تقريباً في ضبيه وعلى طول الخط الساحلي .
عمشيت
وضربت العاصفة “يوهان” مطعم chez zakhia في عمشيت الذي طالته الأضرار من النواحي كافة، حيث أن ارتفاع الأمواج قضى على الأساسات الخارجية للمطعم، ورمى بها الى الجهة المقابلة من بولفار العماد ميشال سليمان، كما دخلت المياه الى داخل المطعم وبعثرت محتوياته من طاولات وكراس، ووصلت الى المطبخ حيث طالت المأكولات. كذلك فان الأمواج العاتية رمت ببعض الحجارة من الشاطىء الى الطريق البحري ما أدى الى اغلاقها.
صيدا
وفي صيدا، علقت الملاحة في مرفأ المدينة بسبب سرعة الرياح .
صور
وفي صور، بلغت “يوهان” ذروتها في قرى وبلدات قضاء صور حيث وصلت سرعة الرياح الى اعلى مستوياتها مترافقة مع امطار غزيرة محملة بالوحول، وقد ادت سرعة الرياح الى اقتلاع الاشجار وتطاير بعض اللوحات الاعلانية المرفوعة على جوانب الطرقات.
وقضت الرياح على ما تبقى من ثمار الحمضيات والموز بالاضافة الى انقطاع التيار الكهربائي في معظم قرى وبلدات القضاء جراء تقطع الاسلاك الكهربائية، وتعذر عمال مؤسسة كهرباء لبنان اصلاحه .
وتوقفت حركة الملاحة في ميناء صور التجاري جراء الامواج التي وصلت الى ثلاثة امتار، وهذا ما جرى ايضاً في ميناء الصيادين الذين عملوا على تثبيت مراكبهم تخوفا من اشتداد الرياح وارتفاع الامواج .
النبطية
أما في النبطية، أدى الطقس العاصف والماطر الذي ترافق مع السرعة في شدة الرياح “الى انقطاع التيار الكهربائي عن عشرات القرى التي تتغذى بالتيار من محلة انصار، كذلك غطى الغبار الذي حملته الرياح السيارات وخزانات المياه، كما اقتلعت عشرات “الستايلات” عن الأسطح والشرفات، إضافة الى تكسير اغصان الأشجار من دون أن تعيق حركة مرور السيارات، وقد بدأ عمال البلديات منذ الصباح على إزالتها وتنظيف الشوارع”.
الزهراني
وألحقت العاصفة “يوهان” أضراراً بالمزروعات وسببت خرابًا في منطقة الزهراني، وعان الأهالي من هدم السياج والحيطان واقتلاع الخيم البلاستيكية الزراعية والاشجار، واللوحات الاعلانية.
الشوف
وأدى الطقس العاصف في الشوف إلى توقف المدارس وعدد من المؤسسات والقطاعات المختلفة، حيث تساقطت ثلوج خفيفة على المرتفعات رافقها جو مغبر ورياح شديدة السرعة الحقت اضرارا بالاشجار والمزروعات والخيم البلاستيكية وخطوط التيار الكهربائي.
البترون
واجتاحت الأمواج العالية عدد كبير من المطاعم والمقاهي والمؤسسات والمنازل القريبة من الشاطئ، كما ضربت السور الفينيقي ومراكب الصيادين في منطقة البترون.
مرصد نقولا شاهين
وفي نشرة مرصد نقولا شاهين عن الطقس في رأس بيروت ليوم الاربعاء 11 شباط أن كمية المطر في راس بيروت خلال 24 ساعة منتهية السادسة مساء بلغت 23 ميلليمترًا.
وصار المجموع التصاعدي حتى تاريخه 526 ميلليمترًا يقابله في التاريخ نفسه من العام الماضي 147 ميلليمترًا، اما المعدل السنوي العام لهذا التاريخ فهو 529 ميلليمترًا.

قد يعجبك ايضا