موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

احوال الطرقات في لبنان مع وصول ويندي

بدأت الثلوج تتساقط في شبعا كفرشوبا مرتفعات جبل الشيخ وباتت الطرقات التي تربطها بحاصبيا مقطوعة الا للسيارات المجهزة بالسلاسل المعدنية، كما اقفلت المدارس في قرى العرقوب.
وفرضت العاصفة ايقاعها على محافظة عكار منذ ليل امس رياحا قوية قدرت سرعتها بنحو 70 كيلومتر بالساعة ترافقت مع تساقط امطار غزيرة حتى صباح اليوم.

وقد تدنت درجات الحرارة لتصل في بلدة حلبا على ارتفاع 150 مترا عن سطح البحر الى ما دون ال8 درجات فوق الصفر .

وفي الوقت الذي تساقطت فيه الثلوج على المرتفعات الجبلية اعتبارا من ارتفاع 850 مترا وما فوق بات السير الطرقات في البلدات والقرى الجردية متعذرا الا للسيارات المجهزة بالسلاسل المعدنية وتلك ذات الدفع الرباعي.

وقد اقفل القسم الاكبر من مدارس هذه المنطقة خشية اشتداد وقع العاصفة كما هو متوقع خصوصا في البلدات التي يزيد ارتفاعها عن ال 1000 متر .

وتعتبر طرقات مشمش الهرمل والقموعة الهرمل والقموعة القبيات والقبيات بيت جعفر واكروم بيت جعفر مقطوعة بسبب تراكم الثلوح ،وبدأت الجرافات بالتحرك والعمل على فتحها وفتح الطرقات التي تصل البلدات والقرى الجبلية ببعضها.

وافادت غرفة التحكم المروري ان جميع الطرقات سالكة في قضاء جزين، في حين أن طريق كفردبيان – حدث بعلبك مقطوعة بسبب تراكم الثلوج.

وأدى الطقس العاصف في الضنية المترافق مع رياح قوية وأمطار غزيرة وتساقط للثلوج إلى إقفال أغلب المدارس الرسمية والخاصة أبوابها أمام الطلاب، خصوصا في البلدات والقرى التي ترتفع 800 متر وما فوق عن سطح البحر.

وأفادت مراكز الدفاع المدني في الضنية أن سماكة الثلوج المتساقطة في المناطق التي يزيد إرتفاعها على ألف متر، قد بلغت صباح اليوم بين 5 ـ 7 سنتيمترات، لكنها لم تؤد إلى إغلاق الطرقات أمام حركة السيارات، لافتة إلى أن الطقس العاصف صاحبه تدن ملحوظ في درجات الحرارة، التي تراوحت بين 1 ـ 4 درجات فوق الصفر في المناطق الوسطى، وإلى أقل من الصفر في المناطق الجردية التي يزيد إرتفاعها على ألف متر وما فوق.
ومنذ ساعات الصباح الاولى بدات العاصفة “ويندي” ترخي بظلالها على مدينة زغرتا، وقرى وبلدات القضاء، خاصة البلدات والقرى الجبلية.

وتشهد القرى والبلدات الساحلية في القضاء امطارا غزيرة، مصحوبة برياح باردة، ما ادى الى ارتفاع مستوى المياه في الانهر، خصوصا نهر رشعين الذي تحول لون المياه فيه الى البني القائم.

اما في البلدات والقرى الجبلية، فقد لف ضباب كثيف المرتفعات الجبلية، وحجبت الرؤية عن الساحل، وتشهد تساقطا للثلوج ابتداء من علو 900 متر عن سطح البحر، وقد اشتد تساقط الثلوج في بلدة اهدن الجبلية، ووصلت درجات الحرارة فيها الى ما دون الثلاث درجات تحت الصفر.

وتتساقط الثلوج بكثافة مع رياح وصقيع، وتعتبر معظم الطرق الرئيسية والفرعية في قرى وبلدات المتن الأعلى وجرد عاليه وبعض طرق عاليه مقفلة بسبب تراكم الثلوج. وقد لامس الثلج معظم قرى وبلدات الغرب الساحلي والشحار وأقفلت المدارس أبوابها في كافة القرى والبلدات التي لا يزيد ارتفاعها عن 800 متر، حتى ان المدارس في بلدة عبية أقفلت أبوابها وأعيد الطلاب الى منازلهم، وطريق عاليه سالكة بصعوبة. أما الطريق الدولية ومتفرعاتها الى جرد عاليه، فتعتبر مقفلة إلا للسيارات المجهزة بسلاسل معدنية.

وقد وضعت قوى الأمن الداخلي الحواجز منعت خلاله عبور الشاحنات الى منطقة البقاع وكذلك كل السيارات غير المجهزة بسلاسل معدنية وذلك في محطة بحمدون والمديرج.

وتقوم الجرافات في مركز جارفات الثلوج في المديرج وضهر البيدر بجرف الثلوج خصوصا على الطريق الدولية، منعا لتراكم الثلوج إلا ان كثافة سقوط الثلوج يعيد إقفال الطرق. وتعتبر الطريق الدولية من مستديرة عاليه صعودا، سالكة بصعوبة للسيارات العادية أما طريق قرنايل – جوار الحوز – كفرسلوان – ترشيش فهي مقفلة، وكذلك طرق المديرج -عين دارة الى منطقة الشوف للسيارات المجهزة والدفاع الرباعي.
كما أدى تساقط للثلوج في الضنية إلى قطع الطريق المؤدية إلى مستشفى الضنية الحكومي الكائن في بلدة عاصون (قرابة 950 مترا فوق سطح البحر) ما أدى إلى تعذر الوصول إليه إلا أمام السيارات المجهزة بسلاسل معدنية أو سيارات الدفع الرباعي.

وأفاد مركز الدفاع المدني في بلدة بخعون أنه تلقى نداءات من المستشفى تطلب منه المساعدة في إعادة فتح الطريق التي أغلقتها الثلوج، بالتعاون مع ورش بلدية عاصون، وأن عناصر من المركز توجهوا مع آليات لهم إلى المكان لهذه الغاية.
واشتدت العاصفة “ويندي” ظهر اليوم في صيدا، وشلت حركتي الملاحة والصيد البحري في مرفأ المدينة حيث لازم الصيادون منازلهم بعدما رفعوا مراكبهم الى رصيف الميناء تحسبا، وتساقطت الامطار على الساحل بغزارة مصحوبة برياح قوية وسط تدن ملحوظ في درجات الحرارة كما وادت غزارة الامطار الى ارتفاع منسوب نهر الاولي.

وبلغت سماكة الثلوج في تنورين الفوقا 25 سنتيمترا، وتعمل الجرافات على فتح الطرق الرئيسية التي تقفل من جديد بسبب كثافة الثلوج.

وقطعت الثلوج طريقي تنورين – حدث الجبه وتنورين – اللقلوق، أما الطريق الرئيسية من تنورين التحتا الى تنورين الفوقا فهي سالكة فقط للسيارات المجهزة، وكذلك الطرق الداخلية في تنورين الفوقا التي لا تزال سالكة فقط لسيارات الدفع الرباعي، بصعوبة.

قد يعجبك ايضا