موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

مسلسل “ياسمينا” يتسبب بوفاة مواطنة في احدى المستشفيات!!

أثار الاعلامي مارسيل غانم في حلقة الامس من برنامج “كلام الناس” فضيحة من العيار الثقيل حصلت مع مريضة داخل غرفة الطوارئ في احدى المستشفيات، حيث تركت في الصقيع تستغيث الممرضات والممرضين لإعطائهم غطاءً لكنهم لم يستجيبوا لطلبها لأنهم كانوا يشاهدون مسلسل “ياسمينا”.

وقال غانم ان “المريضة لم تكن بحاجة لا لضمان ولا لوزارة الصحة، فكانت تدخل بواسطة بطاقة تأمين، وتركت لتموت في اليوم التالي من دون معرفة السبب الطبي للوفاة”، معلنا انه اطلع وزير الصحة وائل ابو فاعور الذي وضع يده على الملف وفتح تحقيقا في الموضوع، الى جانب الدكتور وليد خوري.

كما أكد غانم أنه سيعلن إسم المستشفى والاطباء والادارة الروحية وكيف تعامل القيمين عن هذه المؤسسة الروحية بإستلشاء مع هذه المريضة، وسيخصص حلقة في الاسبوعين المقبلين مع الوزير ابو فاعور ليفتح ملف المستشفيات والاطباء سيّما وانه جمع معلومات كثيرة في الاشهر الاخيرة عن فساد واهمال الاطباء، وما اختبره شخصيا في الايام الماضية مع مستشفى تابعة لاحدى المؤسسات المسيحية ومجموعة من الاطباء الذين يدّعون الشهرة والعلم والمعرفة والانسانية.

قد يعجبك ايضا