موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

هلّق عن جد وينيي الدولة ؟؟؟

وين الدولة لمّا سائق هالسيارة وغيره بساحات مراكز التزلج بيبلشوا يشفطوا؟! وين الدولة ما بتشوف هالأشخاص اللي ما لاقوا غير مطرح بيكون فيه كتير ولاد وعائلات ومطرح أرضو مجلدة ليلعبوا هيك “ألعاب”!

وين الدولة اللي ما شافت هالشاب اللي على لحظة كان ضرب زلمي مارق بالساحة متل ما رح تشوفوا بالفيديو!!

بس بعد كل تساؤلات “وين الدولة” هيدي، السؤال الأهم وين راسو لأن ما فكّر إنو كان يمكن يروّح حدا بـ”لعبتو”!

قد يعجبك ايضا