موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

غورلي حدد بالأسماء من ذبح العسكريين

غداة الاعترافات المدوية التي أدلى بها القيادي في تنظيم “داعش” السوري الموقوف حسن غورلي سواء لناحية الدور الذي لعبه في حراسة ونقل العسكريين المخطوفين لدى التنظيم أو لجهة إقراره بأنه كان شاهداً على ذبح العريف الشهيد علي العلي وإماطته اللثام كذلك عن هوية من أقدم على ذبح العسكريين الشهيدين علي السيد وعباس مدلج، كشفت مصادر عسكرية رفيعة لصحيفة “المستقبل” أنّ غورلي حدّد “بالأسماء” من ارتكبوا جريمة ذبح العسكريين الرهائن لدى “داعش” ومن بينهم “لبناني وسوري”، مفضّلةً “عدم الخوض في أسماء القتلة إعلامياً في هذه المرحلة”.

ولفتت المصادر العسكرية من ناحية أخرى إلى أنّ “دخول غورلي المستشفى في البقاع أتى نتيجة إصابته بنيران الجيش خلال مشاركته إلى جانب المجموعات الإرهابية المسلّحة في المعركة الأخيرة التي دارت في منطقة رأس بعلبك”.

قد يعجبك ايضا