موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

بالتفاصيل: هكذا أنّبت قيادة حزب الله نجل السيّد حسن نصرالله!!

لم تقتصر تبعات الحرب بين نجل الأمين العام لحزب الله، جواد نصرالله، وقناة الجديد، على القناة وجمهور المقاومة وحدها، بل تعداه إلى قيادة الحزب نفسها.

فقد علم “أونلي ليبانون”، ان السيد جواد، لقي تأنيباً حاداً من أحد المسؤولين الكبار في حزب الله، بسبب تغريداته الهجومية على قناة الجديد، والتي وصفت بـ “التصرفات الصبيانية”.

تأنيب القيادي في الحزب للسيد جواد، لم يكن شخصياً، بل أتى بقرارٍ من مصادر عليا في الحزب.

ووفق معلومات “أونلي ليبانون”، فإن الحزب قرّر منذ فترة عدم الانجرار وراء المهاترات الإعلامية التي لا تصل إلى شيء، وعدم الاكتراث لسياسة الردود والردود المضادة خصوصاً من جانب القنوات القريبة من الحزب.

وبحسب معلومات “أونلي ليبانون”، فإن أي خلل في العلاقة إعلامياً مع قناة “الجديد خاصة، يتم التعاطي معه في الاطر الاعلامية في حزب الله عبر التنسيق، خاصة وان رئيس مجلس إدارة القناة تحسين الخياط، تربطه علاقة جيدة جداً مع قيادة حزب الله.

وعليه، فإن رد السيد جواد نصرالله الذي أخذ حيّز واسعاً، اثر سلباً على العلاقة بين جمهور المقاومة و قناة الجديد، وهذا ما إعتبر انه لا يصب في مصلحة حزب الله في هذا المرحلة.

وأدخل حزب الله والقناة في مواجهة مباشرة بسبب موقع السيد جواد الذي هو نجل الأمين العام، ما فسر لاحقاً وإستغل على انه مشكلة بين السيد نصرالله وقناة الجديد، كما ان جواد إستخدم موقعه القريب من السيد نصرالله لمهاجمة الجديد وكسب الحشد الشعبي المحرض على القناة من هذا الباب، ما اثر على موقف حزب الله.

وطلب لاحقاً من “جواد نصرالله” عدم الدخول في ردود وردود مضادة مع أي قناة أو وسيلة إعلامية عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل، دون العودة إلى مراكز القرار الاعلامي في الحزب.

المصدر: خاص “اولي ليبانون”.

قد يعجبك ايضا