موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

فليفل لـ”النهار”: فوجئت بتعييني أميناً عاماً لمجلس الوزراء

عيّن مجلس الوزراء خلال جلسته قبل ظهر أمس في السرايا الحكومي، محافظ جبل لبنان فؤاد فليفل أمينا عاما لمجلس الوزراء خلفا لسهيل بوجي الذي يحال على التقاعد في 26 الجاري.

انطلاقاً من المفاجأة التي شكلها هذا الخبر للجميع، تواصلت “النهار” مع فليفل نفسه للوقوف على رأيه في هذا الاطار، فبدا متفاجئا شأن كل من سمع بخبر التعيين، إذ لم يكن على بينة مما حصل. “عيّنوك أمينا عاما لمجلس الوزراء”! سمع الخبر كغيره في وسائل الاعلام، وفجأة انهمرت اتصالات المهنئين، من الاصدقاء والأقرباء، والمعارف، الى المديرين والموظفين في محافظة جبل لبنان، حيث كان يداوم.

يقول فليفل لـ”النهار” صدقني، لم أكن أعلم أن مجلس الوزراء في هذا الوارد أصلا، حتى أنني لم أكن قد فكرت من قبل في بلوغ هذا المنصب. ولذلك فوجئت تماما عندما سمعت بالامر، بالطريقة التي علم من خلالها كل اللبنانيين والمتابعين، لكنني طبعاً سعيد جدا بهذه الثقة التي منحت لي مجددا، واسمح لي بألا أتكلم أكثر من ذلك لأنني فعلا فوجئت”.

ونسأل: هل يعني ذلك أنك لو سئلت مسبقاً لفضلت البقاء في منصب محافظ جبل لبنان؟ يقول: “طبعا لا، فأنا أعتبر نفسي مثل العسكري في خدمته، أينما وضع عليه أن يلبي نداء الواجب، وأينما كنت فان المهم بالنسبة لي هو خدمة بلدي، والمصلحة العامة هي الأساس في أي مكان”.

وهل يعد اللبنانيين بأنه سيقدم جديدا على المستويات الادارية والنظم القانونية في الامانة العامة لمجلس الوزراء، يجيب :”طبعاً أتمنى ان يكون هناك قفزة نوعية خلال عهدي، لكن الامانة العامة الحالية قدمت أعمالا رائعة ولافتة من حيث التقنية والادارة والقانون حتى الآن، وما أعد به اللبنانيين هو أنني سأتابع هذه المسيرة وأسير بهذا النمط من العمل الاداري المتقدم والدقيق من خلال التعاون مع جميع الوزراء والادارات المعنية، ومن خلال خبرتي في العمل الاداري، لأنني أعتبر ان الاهم هو إراحة اللبنانيين، وعلى هذا الاساس سأعمل”.

وهنا نبذة عن سيرة فليفل:
فؤاد احمد فليفل، من مواليد العام 1955، رأس النبع، بيروت، متأهل من السيدة ليلى جباضو، وله ثلاثة اولاد هم: ليال، أحمد ومحمد.

تلقى علومه في مدارس المقاصد في بيروت. وتخرّج في كلية الهندسة الزراعية في جامعة الإسكندرية في مصر عام 1980، ويحمل شهادة بكالوريوس في الهندسة الزراعية. نال الماجستير في تغذية الدواجن عام 1983 من الجامعة الأميركية في بيروت.

تبوأ مناصب ادارية في وزارات الزراعة والاقتصاد والداخلية.

وفي وزارة الاقتصاد تقلب في 4 مراكز هي مدير عام بالانابة، ومدير حماية المستهلك، ورئيس مكتب مقاطعة إسرائيل، ورئيس مسار كمبرلي.

وعين في الثاني من أيار 2014 محافظا أصيلا لجبل لبنان.

(عباس صالح ـ النهار)

قد يعجبك ايضا