موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

تفاصيل حول “صفقة” تسليم جثة البزال.. والجيش غير معني

أشارت مصادر “عرسالية” لصحيفة “الأخبار” إلى أنّ “هيئة علماء القلمون التي شكّلها النازحون السوريون من القلمون، قصدت أمس مقرّ جبهة النصرة، وتوسطّت مع أميرها المدعو أبو مالك التلي، لتسليم جثمان الشهيد علي البزال، من أجل تخفيف تشديد الجيش على المساعدات التي تأتي إليهم، فردّ التلي بتسليمهم جثّة البزّال”.

وفي وقت لفتت مصادر مطلّعة إلى أنّ “ثمّة دوراً للمدير العام للأمن العام اللواء عباس إبراهيم في الصفقة التي أدّت لتسليم جثّة البزال”، نفت مصادر أخرى أيّ “دور لأيّ جهاز أمني أو حكومي لبناني بالعملية”، وأشارت إلى أنّ “ما قامت به النصرة هو بادرة حسن نية”.

وأوضحت المصادر أنّ “ما تمّ تداوله حول أنّ تسليم جثّة البزال سيكون مقابل تخفيف الجيش للحصار المفروض على جرود عرسال، عارٍ عن الصحة”، وأن الجيش غير معني بأيّ صفقة، ولم يدخل بأيّ مساومة أو مقايضة ولن يغيّر من إجراءاته”.

(الأخبار)

قد يعجبك ايضا