موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

بالفيديو: والدها عرف بموتها في صيدا من التليفزيون! فماذا قال؟

في حلقة سابقة من برنامج 1544، تمّ عرض قضية الطفلة فاطمة بائعة الورد التي توفيت بعد أن صدمتها سيارة في صيدا. فاطمة كانت تعيش مع والدتها وزوج الأخيرة، الذي كان كان يجبرها على النزول الى الشارع وبيع الورد والبقاء حتى ساعة متأخرة من الليل.

وبعد الحلقة اصدر محافظ الجنوب قرارا بمنع التسوّل في صيدا، لكن فريق العمل في 1544 قام بجولة هناك وفي مناطق أخرى ورصد عددا من الأطفال الذين يتسوّلون في الشارع بدل أن يكونوا في المدرسة.
تجدر الإشارة الى أن الوالد الحقيقي لفاطمة (الذي كان قد تطلق من والدتها) صُدم بخبر وفاتها بعد أن علم به من 1544، ولهذا كان له مداخلة مباشرة من موسكو، فيما استضاف الإعلامي طوني خليفة مباشرة داخل الإستديو والدة فاطمة التي حاولت تبرير ما قام به زوجها الثاني.

قد يعجبك ايضا