موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

ما هو موقف دار الفتوى من العطلة في ذكرى “الابادة” الارمينة؟

علَّق المدير العام للأوقاف الإسلامية الشيخ هشام خليفة، على قرار وزير التربية الياس بو صعب الذي قضى بتعطيل المدارس الرسمية والخاصة، لمناسبة ما يسمى “ذكرى مجازر الأرمن” في 24 الجاري، وفي حديثٍ إلى موقع “ليبانون ديبايت”، قال: “طبعاً نحن لا نُريد اثارة أي بلبلة والارمن هم جزء من الشعب اللبناني”.

وأضاف: “أكيد لديهم حرية رأي وتعبير وهم يقولون انهم تعرضوا الى ابادة لكن هناك في المقابل مؤرخون يقولون عكس ذلك. والقصة ليس لها رأي واحد بل ان الشعب اللبناني يختلف حولها، وباعتبار انها خلافية كنا نتمنى على معالي وزير التربية الذي نحب ونحترم أن لا يلزم جميع المدارس بهذا القرار، إذ ان هناك من لا يعترف بهذه الابادة وعلينا احترام رايه كذلك”.

وتابع “كما ان هذا القرار يمكن ان يفتح الباب امام باقي الطوائف اللبنانية لتُطالب بأيام “فرصة” باعتبار انها تعرضت لمجازر في تاريخ معين ونصبح كل ايام السنة معطلين”.

واردف: “كنا نتمنى عليه ان يأذن لهم بالتعطيل في مدارسهم، ونحن كنا نرى لهم في السابق أكثر من ذلك كانوا ينظمون مسيرات مثلا ولم يعترض احد عليها بل ان الجميع كان يقبل بها من منطلق احترام حرية الراي والتعبير”.

وفي سياق متصل، قال خليفة: “اضف الى ذلك في الواقع اليوم هناك دولة قائمة وهي دولة صديقة وكبيرة (تركيا) وحتى الارمن ليس لديهم مشكلة معها سوى ما يعتبرونه “مجزرة بحقهم” حصلت في التاريخ، لماذا اذاً نريد ان نعرض علاقة لبنان بهذه الدولة؟”.

المصدر: ليبانون ديبايت

قد يعجبك ايضا