موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

مبادرة لوقف هجرة الأدمغة من لبنان

تعمل مجموعة من المهندسين الرفيعين على محاربة هجرة الأدمغة من لبنان، من خلال توفير فرص العمل لعدد من الناجحين الذين يعملون حالياً في الخارج.

وأفادت صحيفة “دايلي ستار” ان الجمعية اللبنانية للمهندسين المتخرّجين من المدارس الفرنسية الكبرى (ALIGEF)، تقيم شراكات مع كبرى الشركات اللبنانية لمساعدة الزملاء الذين يعملون في الخارج على إيجاد فرص عمل مناسبة في لبنان.

وقال رئيس الجمعية جورج زيادة: “نحن نخسر أدمغة، ولذا نحاول استعادتها، من أجل لبنان، فنحن بحاجة إليها”.

يشار إلى أن المدارس الفرنسية الكبرى تضم نخبة الجامعات في فرنسا التي يستدعي الدخول إليها عناء كبيراً، إذا لا بد من تسجيل سنتين تحضيريتين والحصول على علامات جيدة جداً في امتحان تنافسي.

وذكر زيادة ان مئات قليلة من الطلاب فقط يقبلون في هذه المدارس من بين 7 إلى 8 آلاف شخص يتقدمون بطلبت انتساب.

ولفت إلى ان العديد من زملائه يرغبون بالعودة إلى لبنان لكن قلة الفرص والرواتب لا تتناسب مع ما هو متوفر لديهم حالياً في الخارج.

وأشار زيادة إلى ان فكرة عودة الأدمغة تلقى قبولاً في الشركات التي تواصلت الجمعية معها، بالرغم من إقراره بأنه لا يتوقع أن تقبل الشركات طلبات عمل من زملائه قريباً وإنما الهدف هو بناء شراكة على المدى الطويل.

(ترجمة “لبنان 24” – Daily Star)

قد يعجبك ايضا