موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

حصل الإتفاق التاريخي بين عون والحريري وحزب الله

في معلومات خاصة بالديار ومؤكدة ان الرئيس سعد الحريري وافق على التسوية التي قدمها العماد عون وتقضي بأن يتولى العميد شامل روكز قيادة الجيش اللبناني والعميد عماد عثمان مديراً لقوى الامن الداخلي وان موفدا للحريري سيبلغ العماد عون بالموافقة.

واشارت المعلومات ان هذا الاتفاق في حال حصوله يكون قد قطع الطريق على العماد عون لرئاسة الجمهورية لانه لا يمكن ان تفضي الامور الى رئيس للجمهورية وقائد للجيش من بيت سياسي واحد.

يعني هذا ان العميد شامل روكز سيكون قائدا للجيش ويعني ان العميد عماد عثمان سيكون مديرا عاما لقوى الامن الداخلي وبالتالي فإن البلاد مقبلة على انتخابات رئاسة الجمهورية بعد فترة، ذلك ان مفتاح الحل سيكون بتعيين العميد شامل روكز عمادا قائدا للجيش وعندها لا يطلب ان يكون العماد عون رئيسا للجمهورية ومن منطق الامور ان لا يكون مرشحا للرئاسة بعد تعيين العميد شامل روكز عمادا قائدا للجيش، وبعد ان تكون الامور قد اخذت مجراها الطبيعي في مجلس الوزراء الى التعيين.

 

قد يعجبك ايضا