موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

لبنانيين جدد على لوائح الطرد من الخليج

كشفت معلومات لـ”النهار” عن تحضير عدد من الدول الخليجية للوائح جديدة للبنانيين سيتم ترحيلهم في الايام المقبلة. وعلمت “النهار” ان دولة الامارات وتحديدا إمارة أبوظبي، اتخذت قرارا في الايام الماضية بالتشديد أكثر في منح اللبنانيين تأشيرات دخول الى أراضيها وصولا الى رفض العديد منها، بغض النظر عن نوعية زيارتهم ما سينعكس حتما بشكل سلبي على الاقتصاد اللبناني.
ووفق التقديرات، وبالاضافة الى 120 الف لبناني في الامارات، يقيم في السعودية أكثر من 300 الف لبناني، وفي قطر حوالى 30 الفا وفي حدود 60 الفا في الكويت، ونحو 90 الفا موزعين بين البحرين وسلطنة عمان. ويوفر هؤلاء أكثر من 4,5 مليارات دولار سنويا من إجمالي تحويلات المغتربين الى لبنان والتي تقدر بـ8 مليارات سنويا، وتساهم هذه التحويلات في دعم الليرة اللبنانية وميزان المدفوعات والقطاع المصرفي، وتتجه أكثر من 30% من الصادرات اللبنانية إلى أسواق الخليج. وبالطبع، أي قرار خليجي باستهداف اللبنانيين، أو بوقف إعطاء إجازات العمل للشباب اللبنانيين، أو تأشيرات دخول، سيرفع من نسب البطالة، اذ يتخرج من الجامعات اللبنانية سنويا نحو 24 الف طالب، لينضموا الى سوق العمل التي لا توفر أكثر من 6 آلاف فرصة محلياً، فيما يتجه الجزء الاكبر من العدد المتبقي الى دول الخليج لتأمين مستقبلهم.

قد يعجبك ايضا