موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

وهاب يشمت بجنبلاط

بالرغم من العلاقة المستقرّة نسبيا بين النائب وليد جنبلاط والوزير السابق وئام وهاب فإن الاخير أبدى شيئا من الشماتة بعد إدلاء جنبلاط بإفادته أمام المحكمة الدولية قائلا “ما كنت بتمنّالو ياها… وما كان لازم يروح”، في إشارته الى التخبّط الذي وقع فيه جنبلاط نتيجة هجوم محامي الدفاع عليه واضطراره لتبرير تقلّباته الدائمة في السياسة، وصولا الى حدّ الاعتراف بأن سوريا تضرّرت من اغتيال الرئيس رفيق الحريري!

قد يعجبك ايضا