موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

روكز يخوض المعركة إلى جانب حزب الله؟!

أقرت مصادر في قوى 14 آذار وتيار المستقبل الخطر الكامن على بلدة عرسال مستقبلاً من الجماعات التكفيرية على الحدود، واشارت إلى “ارتياحها الى موقف قائد الجيش اللبناني العماد جان قهوجي، الذي يكرّر دائماً أنه ليس معنياً إلا بالدفاع عن المواقع التي يوجد فيها الجيش”.

وأوضحت مصادر تيّار المستقبل أنّه “على الرغم من حدّة الانقسام حول خلفية معركة القلمون وأهدافها، إلا أنّ قرار الدولة والجيش بعدم تغطية ما يقوم به حزب الله، لا يزال يشكّل القاعدة الأساس والضمان الوحيد في وجه التفجير في الداخل”.

وربطت المصادر بين التمديد لقهوجي ورفض تعيين العميد شامل روكز قائداً للجيش، بموقف قهوجي الأخير، موضحةً أنّه “لو كان روكز مكان قهوجي اليوم، لقرّر خوض المعركة إلى جانب حزب الله في الجرود، وهذا الأمر هو الذي يجعل حظوظه لتولّي قيادة الجيش شبه مستحيلة.

قد يعجبك ايضا