موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

مـا سرّ التدابير الأمنية في الضاحية الجنوبية؟

يتخذ الجيش اللبناني على حواجزه عند مداخل الضاحية الجنوبية إجراءات أمنية أدق من ذي قبل.

وعلمت “الحدث نيوز” ان اجراءات الجيش اللبناني هي إحترازية تاتي على وقع التطورات العسكرية في القلمون وعلى وقع ضبط سيارة مفخخة في عرسال وورد معلومات امنية للاجهزة تعمل على تحليلها”.

واشات مصادر “الحدث نيوز”، ان الاجراءات على الحواجز “عادية وروتينية” حيث تقوم الوحدات العسكرية المنتشرة بـ “رفع وتيرة العمل دورياً بهدف البقاء على جهوزية ومنعاً للركود”، نافية ان تكون الاجراءات هذه “بسبب إحتمالات حدوث أعمال إرهابية”، واضفة الوضع في الضاحية الجنوبية بـ “الآمن جداً”.

وقد رصد في داخل الضاحية الجنوبية لبيروت قبل ايام تعزيز في الاعمال الأمنية لدى اجهزة المقاومة، وضع هذا الامر ضمن “الاجراءات الاحترازية وإبقاء الاعين مفتوحة”.

وتشهد حالياً مداخل الضاحية الجنوبية من جهة الغبيري وجهة الكوكودي ومخيم برج البراجنة – نزولاً نحو حارة حريك بالاضافة إلى المداخل الشرقية من جهة الصفير وكنيسة مار مخايل إزدحاماً في السير نتيجة التدابير الامنية، خاصة مدخل “الغبيري” ومدخل “حارة حريك الذي تسبب بإزدحام واسع على طريق المطار وصولاً إلى منطقة الرسول الاعظم.

– See more at: http://www.alhadathnews.net/archives/157346#sthash.t0KxYZrh.dpuf

قد يعجبك ايضا