موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

هل اقترب موعد الافراج عن العسكريين المخطوفين؟

بعد التطمينات التي بثتها “جبهة النصرة” عبر صفحة “مراسل القلمون” لأهالي العسكريين المخطوفين حيث أكدت فيها استمرار المفاوضات، أفادت مصادر متابعة للملف أن الصفقة التي أبرمها مدير عام الامن العام اللواء عباس ابراهيم قد انجزت.

واشارت معلومات لقناة “LBCI” الى أن الصفقة التي أبرمها ابراهيم مع الوسيط في قضية العسكريين قد انجزت بشكل كامل ولم يبق الا عودة المفاوض القطري لتنفيذها.

وكانت “جبهة النصرة” غردت عبر صفحة “مراسل القلمون” على موقع “تويتر”، بالقول: “نريد أن نبيّن لكم ألّا صحة لما يتداوله الإعلام أنّ المفاوضات انتهت بيننا وبين المدير العام للأمن العام اللواء عباس إبراهيم”.

وأكّدت “النصرة” أنّ “المفاوضات عُلّقت منذ فترة بسبب كثرة التلاعب في هذا الملف من قبل المفاوضين من الطرف اللبناني”، متمنيةً أن ينتقل ملف المفاوضات إلى أيدي أمينة، “وقد اقترحنا تشكيل لجنة من الأهالي لتشرف على مجريات التفاوض.

قد يعجبك ايضا