موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

السيد نصرالله يتوعد بتهجير الملايين من الإسرائيليين: «ما هو آت هو أعظم»

أشار الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله الى أنه قبل أيام شهدنا في فلسطين ان حكومة العدو كانت تنفذ مناورة في الجبهة الداخلية اسمها “نقطة تحول 8″، كانت الجبهة الداخلية دائما بمنأى عن الحروب لكن في حرب تموز أصحبت الحرب داخل أرض العدو، وفي مناسبة المناورة هذه خرج عدد من المسؤولين الاسرائيليين ووجهوا تهديدات باتجاه لبنان، تهديدات بالتفجير والتهجير.

وقال سماحته أولا هذا جزء من الحرب النفسية التي تعودنا عليها منذ قيام هذا العدة، جزء من أسلحة العدو لالحاق الهزيمة بالشعوب العربية كانت الحرب النفسية، هذا الكيان منذ اللحظة التي أسس فيها قائم على القتل والتفجير والمجازر، وهو يذكر اللبنانيين وشعوب المنطقة ان هناك عدوا اسمه اسرائيل وهذه طبيعته العدوانية ويعبر عنها من خلال التصريحات.

وتوجه سماحته للعدو بالقول: “اكتشفتم انكم جيش هزم وخسر ولذلك تقولون بهذه المناورة التي هي اعتراف كامل وتفصيلي ان للمقاومة قدرات تطال كل هذه المناطق التي تجري فيها المناورات”.

وتابع “انتهى الزمان الذي تدمر فيه اسرائيل منازلنا وتبقى منازلها، هذا انتهى في الـ 2006 وما هو آت هو أعظم من 2006 وبوضوح أقول لاسرائيل “المقاومة تهدد بتهجير ملايين الاسرائيليين في الحرب المقبلة إذا فرضت على لبنان”.

وقال سماحته “هذا أمر واضح ومحسوم وقادة العدو يعرفونه وشعب العدو يعرفه وهذه التهديدات لن تقدم ولن تؤخر شيئا على الاطلاق، لا نخشى حربكم فضلا عن تهديداتكم وإذا كنتم تعتبرون اننا منشغلين بالقلمون، هذا الأمر لن يغير شيئا وعليهم ان يخيفكم وأنا أقول للشعب اللبنانيين انا لا يخافوا من هذه التهديدات.

قد يعجبك ايضا