موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

كاظم عرفات طالب: استشهد والده الخميس وتقدم لامتحانات الشهادة المتوسطة في اليوم التالي

هي مسيرة العز والاباء تأبى ان تتوقف الا في محطات النصر، وهي قافلة الاباء المستمرة بتقديم العطاءات والتضحيات منذ كربلاء وحتى اليوم …. هي مسيرة العز والاباء تأبى ان تتوقف الا في محطات النصر. هي قافلة الاباء المستمرة بتقديم العطاءات والتضحيات منذ كربلاء وحتى اليوم. هي نهج يحارب بالسيف ليقطع رأس الفتنة أينما أطل، ويحارب بالقلم يكتب به حكايات المجد … هي حكاية حب حقيقي للحياة وليس أي حياة: حياة تتغنى بالكرامة والعنفوان، تتباهى بالعلم وترصد له منازل الأنبياء…
ما اعظم ايمانكم ايها المجاهدون الابطال. لقد جاهدتم الشيطان الأكبر ودحرتموه، جاهدتم رؤوس الأفاعي التي أطلت من أوكارها، وبصدوركم، تجنبون الأمة سمها… ولكن من أعظم إنجازاتكم حقاً تربية أبنائكم وبناتكم على حب الحياة، على القوة والصلابة في مواجهة الشدائد. فإذ بكم تقدمون لمجتمع افتديتموه بارواحكم أفراداً لا يضعفون ولا تهن عزيمتهم عند اشتداد المحن. وها هو كاظم عرفات طالب خير دليل!
إرتقى الشهيد المجاهد القائد الميداني عرفات طالب شهيداً، ارتفع إلى الملكوت الأعلى أثناء تحرير جرود عرسال من عصابات الظلام التكفيرية، وزفته المقاومة الاسلامية يوم اول من امس الخميس. وفي اليوم الثاني لاعلان استشهاد والده، ها هو نجله كاظم، ، يتقدم بكل عزيمة واصرار و صلابة وثقة بالنفس ليجري امتحانات الشهادة المتوسطة البريفيه في مركز ثانوية صور الرسمية للبنات . كله إيمان بأن طلب العلم إنما هو جزء لا يتجزأ من النهج الذي افتداه والده بروحه.
عدسة يا صور التقته وكانت هذه اللقطات المعبرة …

المصدر: يا صور

قد يعجبك ايضا