موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

تفاصيل: المقاومة تأسر 14 داعشياً في كمينٍ نوعي شرقي بعلبك

بعد ان تمكنت من صد الهجوم المباغت، وجّه مقاتلو المقاومة اللبنانية ضربات قوية إلى إرهابيي “داعش” الذين تسلّلوا فجر اليوم الثلاثاء بإتجاه مواقع تابعة لحزب الله في جرود رأس بعلبك والقاع اللبنانيتين.

وافادت مصادر الاعلام الحربي في المقاومة، ان مقاتليها نجحوا بتفجير تشريكات عبوات ناسفة بمسلحي تنظيم “داعش” ذلك شرقي جرود رأس بعلبك.

وكشفت مصادر الاعلام الحربي، ان هذه العبوات المضادة للافراد كانت قد شرّكت في وقتٍ سابق كعامل دفاع أول في حال تمّ إختراق المنطقة من قبل المسلحين، حيث وقع هؤلاء في داخل التشريكة ما ادى لانفجارها ووقوع عشرات القتلى.

وكشفت مصادر قناة “المنار”، ان “مسلحي داعش فشلوا في سحب جثث قتلاهم من مناطق الإشتباكات شرق جرود رأس بعلبك”، في حين افادت مصادر الاعلام الحربي عن تمكن المقاومين من اسر 14 جثة تعود لارهابيين من التنظيم.

واشارت “المنار” الى “مقتل احد “أمراء” داعش والعديد من القاعدة الميدانيين خلال إحباط المقاومة هجوما لهم على جرود رأس بعلبك”.

وكان مسلحون إرهابيون قد تسلّلوا فجراً نحو مناطق في جرود راس بعلبك والقاع إنطلاقاً من الجهة الشمالية الشرقية لجرود عرسال محاولين مباغتة المقاومين والوصول إلى نقاطٍ تابعة لهم، حيث تمكّن المقاومون من إكتشافهم والاشتباك معهم من مسافات قريبة فيما سجلت معارك عنيفة صباحاً بدأت تتراجع حدتها في ساعات بعد الظهر.

 

قد يعجبك ايضا