موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

“داعش” أراد الدخول إلى رأس بعلبك؟

اكدت اوساط ميدانية لموقعنا، ان هجوم تنظيم داعش من منطقة “الكهف” باتجاه مواقع حزب الله في السمرمر والمذبحة كان يهدف الى الدخول الى بلدة رأس بعلبك البعيدة فقط ١٤كلم عن موقع الهجوم.
ووفقا للمعلومات، فان طائرات الاستطلاع التابعة لحزب الله رصدت الرتل الكبير “لداعش” قبل وصوله الى مواقعه وتم استهدافه بالاسلحة المناسبة.
ووفقا للمعطيات التوافرة، فان التنظيم بمساعدة عدد من افراد النصرة الذين التحقوا به مؤخرا بعد انسحابهم من جرود القلمون ارادوا الدخول الى راس بعلبك لتحقيق نصر معنوي بعد سلسلة الاخفاقات المتتالية، وهذا الامر تاكد من خلال حجم القوى المهاجمة، والدعم اللوجستي الذي حملوه معهم، وهو يشير الى ان المخطط كان يهدف الى ابعد من احتلال مواقع لحزب الله.

المصدر: liban8

قد يعجبك ايضا