موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

الجيش لم يشارك بمعارك جرود رأس بعلبك

اكدت مصادر ميدانية في رأس بعلبك ان داعش نفّذ يوم أمس 3 هجمات على مراكز لحزب الله بإطار عمليات استباقية، لتوجيه رسالة للحزب والضغط عليه لمنعه من التقدم.

وأشارت المصادر إلى أن منطقة تماس باتت تفصل بين منطقة وجود حزب الله في جرود عرسال وبين المنطقة التي يحتلها داعش، بعدما سيطر الحزب على عدد كبير من مقرات جبهة النصرة وباتت المواجهات المقبلة تتركز على مقرات داعش.

كما أكدت مصادر أمنية أن الجيش اللبناني لم يشارك بالمواجهات التي اندلعت بين الحزب وداعش يوم أمس الثلاثاء، نافية ما تردد عن شن مروحيات الجيش غارات على تجمعات داعش في جرود رأس بعلبك.

وأوضحت المصادر أن المعارك وقعت في منطقة جردية حيث لا مواقع أصلا للجيش، الذي هو في حال استنفار دائم في المنطقة الحدودية الشرقية ولديه خططه الخاصة، علما أنّه يستهدف أي حركة للمسلحين باتجاه الأراضي اللبنانية، كما يدك مواقع اتخذوها بوقت سابق في أراض نعتبرها محتلة.

قد يعجبك ايضا